Authorبواسطة Jeffrey Cammack
تم تحديث: 12 September 2021

يقرأ المتداولون المحترفون الرسوم البيانية للفوركس ليحددوا أنماط الأسعار ويتخلصون من عامل “التخمين” في تنبئهم لحركات السوق المستقبلية. وتصبح الأنماط الموجودة في الرسوم البيانية هي الخريطة التي ترشد استراتيجية التداول لديك، وهذا كل ما تحتاج إليه كمتداول. المتداولون الذين يعتمدون على التحليل التقني لا يحاولون التنبؤ بما سيحدث في السوق، بل هم يستجيبون فقط إلى ما تشير إليه الرسوم البيانية.

أنواع الرسوم البيانية

أكثر أنواع الرسوم البيانية شيوعًا في سوق الفوركس هي رسوم البيانية البار أو الشريطية، ورسوم الشموع اليابانية والرسوم البيانية الخطية. نستعرض فيما يلي رسوم بسيطة لترى الفرق بين الأنواع الثلاثة.

مثال: الرسوم البيانية الشريطية (بار)

الرسوم البيانية الشريطية هي طريقة تخطيط شائعة، وفي هذه الرسوم تظهر كل المعلومات حول أسعار زوج العملات في يوم واحد بشكل خط عمودي. السعر الأول في الرسم البياني الشريطي هو سعر الذي فتح عليه السوق في هذا اليوم وتشير إليه نقطة صغيرة على يسار العمود. أما سعر إغلاق السوق في هذا اليوم، فتشير إليه نقطة ثانية على يمين العمود. الحد الأعلى للسعر الذي تم الوصول إليه أثناء اليوم هو السعر المرتفع، ويظهر على الرسم البياني أيضًا السعر الأدنى أو قاع السعر في اليوم.

تحليل الرسوم البيانية

الأنماط التي تعرضها هذه الرسوم البيانية هي خلاصة لجميع الأنشطة من جميع المشاركين في السوق، وهي تعطي المتداول فكرة عن نفسية السوق الإجمالية.

التفاعل ما بين البائعين والمشترين في السوق هو ما يخلق التقلب، والرجوع إلى الرسوم البيانية ودراستها يساعد في تحديد أفضل الأوقات لبيع أو شراء زوج عملات ما.

ويمكن إضافة أدوات التحليل التقني على الرسوم البيانية لتساعدك في تنبؤ تحرك السعر في المستقبل، والحصول على فكرة عن اتجاه السوق وقوة التوجهات.

تحليل كمية التداول

الكمية الإجمالية هي حاصل جميع الصفقات التي تحدث في السوق – صفقات الشراء والبيع. إذا كانت كمية صفقات الشراء على عملة معينة أكبر من كمية صفقات البيع، سترتفع قيمة العملة وسيعلو سعرها. أما إذا كان البيع أكثر من الشراء، ستنخفض قيمة العملة ويهبط سعرها.

وإذا كان سعر العملة الحالي يرتفع وكمية التداول فيها منخفضة، هذا يمكن أن يكون إشارة مبكرة إلى أن اتجاه العملة يفقد زخمه وقد ينعكس. والعكس صحيح إذا كان سعر العملة يهبط وكمية التداول ترتفع.

ولكن لاحظ أنه لأن سوق فوركس هو سوق عالمي وغير متمركز، فبيانات حجم التداول ليس دقيقة تمامًا. بمعنى أنها ليست مقياسًا مثاليًّا للحجم الفعلي المتداوَل، لذا لا تعتبر بيانات الحجم إلا مؤشرًا على الأحجام الفعلية.

مقارنات الوقت

هناك عدد من الأطر الزمنية المعينة التي يتم استخدامها في تخطيط الرسوم البيانية لسوق الفوركس. وتقدم جميع منصات تداول الفوركس رسوم بيانية تبدأ من أطر زمنية مدتها دقيقة واحدة إلى الأطر الأسبوعية أو حتى الشهرية.

وتوفر الأطر الزمنية الأطول، مثل في الرسم البياني اليومي، فكرة أوضح تساعد في تحليل مستويات الدعم والمقاومة بشكل أفضل. مع ذلك، لكل إطار زمني إيجابياته وسلبياته حسب نوع المتداول.

  • متداول السكالبينج يستخدم الرسوم البيانية ذات الأطر الزمنية دقيقة واحدة و 5 دقائق. رسم الـ 5 دقائق يساعد في الحفاظ على الصفقات الرابحة لمدة أطول من رسم الدقيقة الواحدة لأنك تستطيع أن ترى صورة أوسع قليلاً.
  • المتداول اليومي يستخدم رسوم بيانية ذات أطر زمنية مدتها 15 دقيقة وساعة واحدة ليرى الأنماط الصغيرة.
  • متداول الـswing trading أو متداول الاتجاه يستخدمون أطر زمنية أطول مثل الرسوم البيانية اليومية التي تبيّن الأنماط الكبيرة.

شارك معرفتك

الوسطاء المميزون

تداول الفوركس والعقود مقابل الفروقات ليس مناسبًا لجميع المستثمرين، ويأتي مع مخاطر كبيرة بخسارة المال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 75-90 ٪ من المتداولين يفقدون أموالهم في تداول هذه الأدوات. يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وإن كنت تستطيع تحمل المخاطرة العالية بخسارة أموالك.

إغلاق
>